الثلاثاء، 26 فبراير، 2013

رأيت جن بالامس

 نسمع كثيرا من يقول لنا اننى رأيت بالامس عفريت من الجن ويطلب منا التصديق ، او عن جاره الذى اصبح مليونر فى يوم وليله لانه تعرف على صديقه الجديد عفركوش ، او من تقول لأهلها بعد اكتشاف فضيحتها انها حامل بوسطة العفريت (مسى) الذى غار فى حبها واصبح عاشق وطلب منها الزواج ولم تجد امامها مفر سوى القبول


     هل رايت جنى فى يوم من ايام حياتك ؟
من منكم راى جنى ؟
ما هو الجن ؟
مخلوقات أثيرية عرفها الإنسان منذ أقدم العصور و نسج حولها الكثير من القصص و الأساطير حتى تحولت إلى جزء من ثقافته و فلكلوره مع انه لا يوجد أي شيء يثبت وجودها سوى بعض النصوص الدينية و كذلك القصص التي يتداولها الناس منذ قرون طويلة حول الحوادث الغريبة التي يتصل خلالها بعض بنو البشر مع هذه المخلوقات ولهذا
.
اردت ان عارف رأى الدين  فى موضوع الجن والعفاريت ورأيت انه هناك ثلاث اشياء  :
  اولا : على كل مسلم ان يأمن بوجود الجن كما هو مؤمن بوجود الملائكة فى هو كائن خلقه الله وقد ثبت وجوده كما يظهر من قوله تعالى (وخلق الجان من مارج من نار )  وقوله تعالى ( وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِي)
ثانيا : اتفقنا ان هناك جن يعيش معنا فى هذه الحياة والله خلق له ولنا هذا الكون لنعيش فيه سويا ، ولكن هل يمكن لأحد ان يرى الجن ؟ ! 
هل احد من قبل رأى الجن ؟
نعم رسول الله وسليمان عليه السلام ،  
ولكن القرأن الكريم يقول لنا فى ايه واضحة تماما ، في سورة الأعراف إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم ، والتي استدل بها العديد من العلماء، تدل بصراحة على أنه لا يمكن رؤية الجن والشياطين
ولكن كيف أمكن للرسول عليه الصلاة والسلام ومن قبله سليمان عليه السلام  أن يروهم؟ نقول هناك رؤية خاصة، هي رؤية الأنبياء والرسل، فالله فضلهم علينا كما فضل سليمان بتسخير الجن له والتحدث مع الحيوانات 
قال الشافعي في مناقبه : «من زعم من أهل العدالة أنّه يرى الـجن ردّت شهادته، وعزر لـمخالفته لقوله تعالـى: ) إنّه يراكم هو وقبـيله من حيث لا ترونهم ( الأعراف/27)...» وأورد البيهقي : «من زعم أنه يرى الجن أبطلنا شهادته إلا أن يكون نبيا». فهذا الشافعي والبيهقي
يردان شهادة من زعم رؤية الجن

ثالثا : انها معجزات خص بها الانباء 

من حديث رواه مسلم  قام رسول اللّه ، فسمعناه يقول: "أعوذ باللّه منك، ثم قال: ألعنك بلعنة اللّه" ثلاثاً، وبسط يده كأنه يتناول شيئاً، فلما فرغ من الصلاة قلنا: يا رسول اللّه سمعناك تقول في الصلاة شيئاً لم نسمعك تقوله قبل ذلك، ورأيناك بسطت يدك، قال النبي : "إن عدّو اللّه إبليس جاء بشهاب من نار ليجعله في وجهي، فقلت: أعوذ باللّه منك ثلاث مرات، ثم قلت: ألعنك بلعنة اللّه التامة، فلم يستأخر ثلاث مرات، ثم أردت أن آخذه، واللّه لولا دعوة أخينا سليمان لأصبح موثقاً يلعب به صبيان أهل المدينة" .

 فالرسول  باستطاعته رؤية إبليس والجن والتحدث إليهم، وهذه معجزة من معجزات الأنبياء والرسل، كما هو الشأن بالنسبة لسيدنا سليمان ، لكن لا أبا الدرداء، ولا أبا سعيد الخدري ولا من كان معهما من الصحابة، كان باستطاعته رؤية الجن... في حديث أبي سعيد الخدري دليل على أن الصحابة الذين كانوا مع الرسول لم يروا إبليس ولم يسمعوا صوته، رغم المعركة التي دارت بينه وبين الرسول ، ويؤكد هذا ما رواه أبو الدرداء. فالصحابة رضوان الله عليهم سمعوا صوت الرسول  ورأوا حركاته لكنهم لم يروا إبليس ولم يسمعوا صوته ولا حتى أنينه. فرؤية الأنبياء لإبليس، كبير الشياطين، جائزة، لكنها معجزة تخص الرسل دون غيرهم من البشر
اراء اخرى
  
البعض يعتقد أنها تعيش في عالم موازي لعالمنا فلا نشعر بها و لا تشعر بنا سوى في حوادث نادرة حين تحدث فجوة بين العالمين , و هناك أيضا من يعتقد أنها ترانا و لا نراها و أنها تعيش في عالم مشابه لعالمنا فيه أمم و شعوب و ديانات تشبه ما هو موجود عند البشر. و كما هو الحال في قصص الأشباح فأن قصص الجن طالما أثارت الفضول و الرعب في نفوس الناس خصوصا فيما يختص بعلاقتهم بالبشر و كذلك قصص تقمص و تلبس الجن بجسد الإنسان و هناك اليوم أفلام كثيرة منتشرة على الانترنت عن شيوخ و قساوسة يقومون بطرد الجن من أجساد الضحايا البشريين في جلسات خاصة.
لكن رغم انتشار قصص الأشباح و الجن و شعبيتها بين الناس فأن العلم لا يعترف بها و يرفضها بشكل قاطع قائلا ان معظم هذه القصص و الحوادث هي أما هلوسات بصرية أو حالات نفسية أو خداع لعقول السذج من اجل در الأرباح و جذب المريدين و الأتباع.
هناك أيضا فئة تؤمن بوجود الأشباح و الجن و لكنها ترفض تماما فكرة اتصالها مع البشر و تعتقد إن جميع القصص في هذا المجال هي أما مختلقة أو ناشئة عن عدم فهم و إدراك لبعض الظواهر التي يمكن تفسيرها طبيا و علميا.

ما رأيك أنت عزيزي القارئ في هذا الموضوع؟ هل تؤمن بالجن ؟ و ما دليلك على صحة وجود هذه المخلوقات من عدمه؟ هل رأيت في حياتك جنيا ؟ هل كان لديك قريب أو صديق او جار كانت له تجربة غريبة مع  الجن؟ ما تفسيرك للقصص الكثيرة المتداولة في العالم حول الجنDemons   و الأشباح؟ يا ترى هل جميعها كاذبة؟ .. سنكون سعداء بمشاركتنا رأيك في هذا النقاش.

هناك 5 تعليقات :

  1. فى حديث للرسول يقول فيما معناه باننا اذا سمعنا الحمار ينهق علينا ان نستعيذ الله من الشيطاين لان الحمير يمكنها رؤيت الجن والشيطاين لذلك اعتقد بان الجن موجود

    ردحذف
  2. لماذا تبحثون فى الغيبيات ؟ ماذا سوف تستفدون ؟اذا وجدتو انهم موجودن او مش موجودون الغرب طلعو القمر واحنا لسه بندور الجن موجود ولا لا!!!

    ردحذف
  3. اول حاجة اشكرك على مشاركتك ياضحى فى املوقع بس مين اللى بيخليكى تقولى ان الغرب معندهمش حالات تبس وحالات مس جنى وانهم مش بيتكلمو فى الموضوع ده لو بتشاهدى افلام اجنبى هتلاقى معظم الافلام بتدور حولين الموضوع ده
    والموضوع اطرح لان فى ناس كثير نفسها تقول اللى جواها وتلاقى اذن تسمعها مش مهم تصدقها ولا لا واحنا طرحنا الموضوع عشان نعرف كل الاراء

    ردحذف
  4. منذر المصري30 مارس، 2013 10:48 ص

    السلام عليكم ...
    أولاً انا مؤمن بوجود الجن والشياطين لأن الله عز وجل ذكرهم في كتابه العظيم الذي لا تشوبه شائبه, وهناك أحاديث كثيرة عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم تؤكد وجودهم.
    ثانياً أنا من الناس اللي شفت قريني وذلك بمساعده من ابن خالتي ولما علّم زوج خالتي بالموضوع حجب عني هالشي .
    و شفت كمان جنيه بجانب أخي ( انا كنت في بلد وأخي في بلد أخي ) ولما رنيت عليه وقلتله انت قاعد على الكنبه و بتتفرج عالتلفزيون تحت الشباك - فسرت له قعدته بالتفصيل - قال أيوه فـأنا أؤمن بهالمخلوقات .
    مشكورين عالمقال .

    ردحذف
  5. اسحر موجد و الانس يتعمل مع الجن في هذا و هوا كفر و لكن يتجسد لهم الجن في شكل انسان و يطيرون بالانس و ينقيلهم الي اماكن لم اشاهد احد و لكن سمعت الكثير و دليل غير موجود و الله العلم

    ردحذف

عبر عن رايك وشاركنا بيه رايك يهمنا ..
ولكن الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية